أجمل ما في الرجال مؤنث رجولتهم، وهي ككل مؤنث في الشرق مغيّبة حتى إشعار آخر - ماري القصيفي

الاثنين، 6 يونيو، 2011

360

تنفــــخ الحب..

كـ فقاعة صابون..

فـ يكبر..

ويتمدد..

ويتوهج..

ثم يخبـو..

وتنفخ أخرى من جديد..

لا يروق لي اللعب بـ الصابون

...ولا لهوك المثير

يا حبيبي..

أنت طفل كبير...!

تركل حبنا..

نحو نافذة القلب فـ تنكسر

لا تبالي..

ولا يهمك التوبيخ..

فـ الأطفال دوما أبرياء

ولا يدفعوا ثمن التصليح !

تقذف الحب في بحيرتي الراكدة

كـ قطعة حصى

فـ تنثر عشق..

ودوائر فرح..

تكبر.. وتتسع

وتتمدد

ثم تتلاشى..!!

ولا يتبقى سوى قطعة حصى

.. رابضة في الأعماق

نفخت الصبر بالونة..

... مرارا ومرارا

حتى انفجر..

في وجه حبنا !

بالِغ في القدم.. حبنا

وفي فم علاقتنا..

بالَغ القدر في مضغه..

.. حتى فقد نكهته..!

تخرج العشق من علبة قلبك..

وتدخنه بـ شـــــراهة !!

معبأ رئتيك بـ الحنين

نافثا دوائر عشق..

تتصاعد في نشوة..

ثم تتلاشى..

ولا يتبقى سوى رماد حلم..

في مطفأة الذكريات !

أجزم غاليليو..

بـ دوران الأرض حول الشمس..

.. وأجزمت أنا بـ دوراني حولك

أًعْدِمَ غاليليو من قبل القدّاس..

.. وأنا أَعْدِمت من قبلك!

هو تشابه قصص لا أكثر

أصابع قلبك كـ الفرجار تمسكني

تلف بي..

.. وتدور

.. وتدور

.. وأدور

على أوراق يومي

لأرسم دوائر مفرغة..

إلا.. مِنك !

حين عشقتك..

لم أكن أعلم بأنك عاشق ملتزم جدا..

بـ قوانين الطبيعة

فـ حول عشقنا لا تكف عن الدوران !

وأنك مهندس بارع..

في تصميم نهايات شاهقة الخيبة

وبدايات موغلة في الدوران

وأن هذه الدوائر تشبه قلبك..!

... فـ لا زوايا فيه

ولا نقطة ارتكازية سوى..

وهم... عشقنا.!!